فائدة السفرجل

السفرجل يصنف السفرجل من ضمن عائلة التفاح والكمثرى وتعود أصول هذه الثمرة إلى المناطق الجنوبية الغربية من قارة آسيا، والتي تمتاز بمناخها المعتدل والدافئ وخاصةً بلاد القوقاز،

كما تزرع بعدة أنواع في الولايات المتحدة الأمريكية منها ما هو كثير العصارة ومنها ما هو جاف. تتشابه ثمرة السفرجل إلى حد كبير مع ثمرة الكمثرى من حيث الشكل، إلا أنها تتمتع بغلاف خارجي باللون الذهبي المصفر عند الوصول إلى مرحلة النضج، وعادةً ما يؤكل السفرجل بشكله النيئ
كما يتم طبخه على شكل مربى وغيرها من منتجات الهلام. القيمة الغذائية للسفرجل تحمل ثمرة قيمة غذائية كبيرة لما تحتويه من نسب عالية من الفيتامينات والمعادن وغيرها من المواد الغذائية، حيث يحمل كل 100 غم من السفرجل حوالي 15.3 غم من الكربوهيدرات و60 سعرة حرارية و196 ملغم من البوتاسيوم و8 ملغم من الكالسيوم و17 ملغم من الفسفور، كما يحتوي على 12.35 من السكر و1.9 من الألياف و83.8 من الماء، أما الفيتامينات الموجودة فيه فتتنوع ما بين فيتامين أ بنسبة 40 ميكروغرام وفيتامين سي بنسبة 15 ملغم.

 

فوائد السفرجل غذاء مناسب للراغبين في التخلص من أوزانهم الزائدة وذلك بسبب انخفاض نسبة الدهون فيه إلى حد كبير واحتوائه على نسب عالية من الألياف والكربوهيدرات المساعدة في الشعور بالشبع. يقلل من احتمال الإصابة بالسرطانات بأنواعها وغيرها من الجذور الحرة، وذاك لاحتوائه على العديد من الخصائص المضادة للأكسدة.

كشفت دراسة حديثة عن احتواء السفرجل على مواد مضادة للفيروسات مما يجعله من العلاجات الطبيعية الفعالة ضد الأمراض الفيروسية. يعمل عصير السفرجل على تطهير الجهاز الهضمي وتنشيط عمله وإنعاشه،

وذلك من خلال قدرته على علاج حالات قرحة لمعدة وعسر الهضم بالإضافة إلى احتوائه على خواص مدرة للبول. يخفض تناول السفرجل بشكل منتظم من مستويات الكوليسترول العالية
ويحافظ عليها ضمن معدلاتها الطبيعية، كما يقلل من احتمالات الإصابة بقصور الكبد وأمراض القلب والدوسنتاريا. يحتوي السفرجل على كميات مناسبة من البوتاسيوم والذي يخفض من ضغط الدم المرتفع. يحسن السفرجل من الصحة العامة للجسم ويقي من العديد من الأمراض نظراً لاحتوائه على فيتامين سي. علاج مفيد لحالات فقر الدم نظراً لما يحتويه من كميات عالية من الحديد.

صورة ذات صلة

 

مضار السفرجل لم يتم تسجيل أية حالات مرضية ناتجة عن تناول ثمار السفرجل أو الإكثار من تناولها، إلا أن الأطباء ينصحون بتجنب تناول كميات كبيرة من بذور السفرجل وذلك لاحتوائها على نسب عالية من مادتي الرصاص والسيانيد، وما ينتج عنها من حالات تسمم.

القيمة الغذائية للسفرجل نسبة 70% من مكوناته ماء. يحتوي على مواد هاضمة حمضية. الألياف بنسبة 13%. بروتين بنسبة 0.5%. سكريات بنسبة 7.2%. دهون بنسبة 2.5%. يحتوي على كمية كبيرة من فيتامينات ( أ ، وب، وج، ود). كيفية التداوي بالسفرجل تُقشر ثمار السفرجل وتُقطع لقطع صغيرة الحجم، ثم يضاف لها كمية مناسبة من الماء، وتوضع على النار حتى تصبح طرية، وتخلط على الخلاط لتصبح ناعمة وسائلة كثيفة، بعد ذلك تتمّ إضافة العسل لتحليته، ويتمّ تناولها ثلاث مرّات يوميّاً، لتعالج أمراض الصدر والسعال والإنفلونزا،
وكذلك يتمّ تناوله طازجاً للتداوي من أمراض القولون. طبخ السفرجل مع الأرز والعسل لعلاج حالات فقدان الشهية الحاد لدى الأطفال، ويتم تناوله كنوع من الحلويات اللذيذة والشهية، ويمكن تحضير العصير الطبيعيّ مع إضافة أيّ نوع من الفاكهة له للحصول على قيمة غذائيّة عالية ومتوازنة. فائدة السفرجل للمرأة منشّط لعملية الإباضة وسرعة الإخصاب،

وذلك بسبب احتوائه على مجموعة الفيتامينات المهمّة لعمليّة التلقيح مثل فيتامين E. مقوٍ ومغذٍ أساسيّ في فترة الحمل للأم والجنين، لوجود معدن الحديد بنسبة عالية. هناك بعض الدراسات التي أجريت على النساء اللوتي يتناولن السفرجل أثناء فترة الحمل، أنهنّ يُنجبن أطفال أكثر صحّة مقارنةً مع أشقاء لهم، وذلك بسبب التركيبة الحمضيّة التي يحتوي عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *